6- التخيل في التدريس

ما هو أسلوب التخيل في التدريس ؟

التخيل ليست موهبة يتمتع بها البعض دون الاخر فالانسان كائن مبدع يملك قدرة خلاقة تتمثل في تخيله ، فلماذا لا نستغل هذا التخيل في تدريسنا . فالمواد الدراسية تزخر بالعديد من المفاهيم المجردة

التي يمكن للطالب فهمها من خلال بناء صور ونماذج ذهنية تسمح له بتخيل تلك المفاهيم

استراتيجية التخيل :

تخيل حدث او تصورجسم او موقف في مخيلة الفرد.

يتم اصطحاب المتعلمين في رحلة تخيلية يكلفوا من خلالها بالقيام بتركيب عدد من الصور الذهنية او التامل في سلسلة من الاحداث التخيلية.تتطلب هذه الاستراتيجية وجود موجة او قائد يوجه المتعلم عبر عملية التفكير.

فوائد استخدام إستراتجية التخيل:

تعتبر إستراتجية التخيل طريقة فعالة لجعل المتعلم يتواصل مع ملكة الخيال.

*يساعد في كشف سوء الفهم الذي قد يوجد لدى الطلبة.

*تساعد انشطة التخيل على تنمية اصالة الانتاج الكتابي الابداعي.

*تساعد انشطة التخيل الطلبة الطلبة على تكوين صور لما يقرءون وتذكر المعلومات لفترة اطول

النتائج التي يكتسبها الطلبة من ممارسة إ ستراتيجية التخيل :

يرى كثير من مستخدمي التخيل العلمي وأنشطته في مختلف المراحل الدراسية أن التخيل يكسب الطلبو صفات مهمة وتجعلهم :

*أكثر ابداعا .

*أكثر انتباها وتركيزا .

*أكثر احتراما وأكثر حضورا .

*أكثر اهتماما وفعالية بأ داء الأعمال المجرسية .

*هادئين وأ قل اضطرابا

*أكثر ادراكا لأ حاسيسهم الداخلية .

إجراءات استخدام التخيل :

يجب اعداد سيناريو التخيل بحيث يراعى فيه أن يكون على شكل جمل قصيرة وان توضع فترات صمت بين كل جملة وأخرى للتتيح للطلبة تكوين الصور الذهنية.ولا توضع جمل مركبة حتى لا تحتوي على أ كثر من صورة ذهنية . يراعى أن يخاطب السينا ريو الحواس الخمس والابتعاد عن تخمين الكلمات التي يصعب فهم معانيها .

كيفية نفيذ نشاط التخيل الرئيسي :

تعريف المتعلمين في البداية في البداية بنشا ط التخيلمنهم بالتزام الهدوء والتركيز .ثم الطلب منهم بأ خذ نفس عميق وطويل وإ غلاق العينين .وبعدها يتم تنفيذ الانشطة التحضيرية ( نشاط أو نشاطين ), وبعد ذلك يبدأ المعلم بقراءة نص النشاط التخيلي على المتعلمين بصورة واضحة ومتأ نية. يقف بعد كل جملة حتى يعطي الطلاب فرصة لتكوين الصور الذهنية .كما يجب على المعلم التنوع في نبرات الصوت وطريقة قراءة النص ، وأن يبتعد عن الكلمات الناشزة التي قد تقطع حبل تكوين الصور الذهنية لدى المتعلمين .لابد للمعلم أ ن يرجع المتعلمين من الرحلة التخيلية وذلك بأ ن يطلب منهم فتح أعينهم ، ثم بعد ذلك يطرح عليهم مجموعة من الاسئلة ويطلب فيها الحديث عن الصور الذهنية التي كونوها أ ثناء التخيل . بحيث الاسئلة تغطي جميع الجوانب فيسأ ل عن الألوان والروائح والمشاعر والحواس. إن كل هذا يصقل قدرات التخيل بكل أشكالها لدى المتعلمين ، ويجعلهم يعايشون الموقف التخيلي بكل حواسهم وكيانهم . بعد الانتهاء يطلب المعلم من التلاميذ تلخيص ما رأوة في تلك الرحلة من أشكال وألوان داعبت حواسهم، كما يمكن أن يطلب منهم رسم ذلك، وتساعد الكتابة هنا على تصفية أذهان المتعلمين وجعلها مهيئة للكتابعة الابداعية .

Advertisements

Leave a Reply

Fill in your details below or click an icon to log in:

WordPress.com Logo

You are commenting using your WordPress.com account. Log Out / Change )

Twitter picture

You are commenting using your Twitter account. Log Out / Change )

Facebook photo

You are commenting using your Facebook account. Log Out / Change )

Google+ photo

You are commenting using your Google+ account. Log Out / Change )

Connecting to %s